0 تصويتات
بواسطة

شرح قصيدة المتنبي في رثاء جدته، أيشرفنا في موقع فزورة ان نقدم اليكم شرح قصيده المتنبي في رثاء جدته، ويشمل الشرح على نبذه عن حياة الشاعر، والمعاني والمفردات، والفكره الرئيسيه والأفكار العامه.

قصيدة المتنبي في رثاء جدته

.



مناسبة القصيدة :
ورود على أبي الطيب كتاب من جدته لأمه تشكو شوقها إليه و طول غيبته عنها , فتوجه نحو العراق , ولم يمكنه وصول الكوفة على حالته تلك , فانحدر إلى بغداد , وكانت جدته قد يئست منه , فكتب إليها كتاباً يسألها المسير إليه , فقبلت كتابه , و حمّت لوقتها سروراً به , وغلب الفرح على قلبها فقتلها , فقال يرثيها :
 

الشرح :

ألا لا أُري الأحداثَ حَمْدَاً ولا ذَمّا....فَما بَطشُها جَهلاً ولا كفُّها حِلمَا
ــ الأحداث : نوائب الدهر ومصائبه .
ــ البطش : الأخذ بغلبة وقوة .
يقول : لا أحمد الحوادث السارة ولا أذم الضارة , فإنها إذا بطشت بنا أو آذتنا لم يكن ذلك جهلاً منها , و إذا كفّت عن البطش و الضرر لم يكن ذلك حلماً .

إلى مثلِ ما كانَ الفتى مرْجعُ الفتى.....يَعُودُ كمَا أُبْدي ويُكرِي كما أرْمَى
ــ أبدي : هي أبدئ : أي أبدأه الله : أي خلقه .
ــ أكري : أي أنقص .
ــ أرمى : أي أربى و زاد .
يقول : إن كل واحد يرجع إلى مثل ما كان عليه من العدم و يعود إلى حالته الأولى كما أبدئ و ينقص ما حدث فيه من الحياة كما زاد , و إذن لا ذنب للحوادث حتى أذمها أو أحمدها .

لَكِ الله مِنْ مَفْجُوعَةٍ بحَبيبِها....قَتيلَةِ شَوْقٍ غَيرِ مُلحِقِها وَصْمَا
ــ لك الله : دعاء لها .
ــ الوصم : العار .
ــ عنّى بحبيبها : نفسه .
يدعو لها ويقول : هي مفجوعة قتلت بسبب شوقها إليه , وليس هذا الشوق مما يلحق عيباً , لأنه شوق الأم إلى ولدها .

أحِنّ إلى الكأسِ التي شرِبَتْ بها.......وأهوى لمَثواها التّرابَ وما ضَمّا
ــ يريد بالكأس التي شربت بها : كأس الموت .
ــ مثواها : مقامها , يعني القبر .
يقول : لا أحب البقاء بعدها و أحب ــ لأجل مقامها في التراب ــ التراب و ما ضمه التراب يعني شخصها .

بَكَيْتُ عَلَيها خِيفَةً في حَياتِها.......وذاقَ كِلانا ثُكْلَ صاحِبِهِ قِدْمَا
ــ الثكل : الفقد .
ــ قدماً : أي قديماً .
يقول : كنت أبكي عليها في حياتها خوفاً من فقدها , وضرب الدهر من ضرباته وفرّق بيننا وتغربت عنها فذاق كل واحد منّا ثكل صاحبه قبل الموت .

ولوْ قَتَلَ الهَجْرُ المُحبّينَ كُلَّهُمْ........مضَى بَلَدٌ باقٍ أجَدّتْ لَهُ صَرْمَا
ــ أجد : بمعنى جدّد .
ــ الصرم : القطيعة .
يقول : لو كان الهجر يقتل كل محب كما قتلها هجري لقتل بلده أيضاً : يعني أن بلدها كان يحبها لافتخاره بها لما لها عليه وعلى أهله من الإفضال , ولكن الهجر إنما يقتل بعض المحبين دون بعض .

عرَفْتُ اللّيالي قَبلَ ما صَنَعَتْ بنا.......فلَمَا دَهَتْني لم تَزِدْني بها عِلْمَا
يقول : كنت عالماً بالليالي و تفريقها بين الأحبة قبل أن تصنع بنا هذا التفريق فلما دهتني هذه المصيبة لم تزدني بها علماً .

مَنافِعُها ما ضَرّ في نَفْعِ غَيرِها.......تغذّى وتَرْوَى أن تجوعَ وأن تَظْمَا
أختلف الشرّاح في هذا البيت : ولكن أنقل كلام الواحدي : الضمير في (منافعها) يعود لليالي و الأحداث : يعني أن المنافع الليالي في مضرة غيرها من الناس , ثم فسّر ذلك فقال : غذاؤها و ريها في أن تجوع أيها المخاطب وتظمأ , لِولُوعِهَا بالإساءة بنا كأن ريها وشبعها في جوعنا وظمئنا .

أتاها كِتابي بَعدَ يأسٍ وتَرْحَةٍ.......فَماتَتْ سُرُوراً بي فَمُتُّ بها غَمّا
ــ الترحة : من الترح وهو الحزن .
يقول : اشتد حزني عليها فكأني مت بها غماً , وماتت هي من شدة سرورها بحياتي بعد إياسها مني.

حَرامٌ على قَلبي السّرُورُ فإنّني.......أعُدّ الذي ماتَتْ بهِ بَعْدَها سُمّا
يقول : السرور حرام علي فإنني بعد موتها بالسرور أعده سماً فأتجنبه و أحرمه على نفسي .

تَعَجَّبُ مِنْ لَفْظي وخَطّي كأنّما........ترَى بحُرُوفِ السّطرِ أغرِبةً عُصْمَا
ــ تعجب : أي تتعجب .
ــ أغربة : جمع غراب .
ــ العصم : جمع أعصم , وهو الغراب الذي في جناحه بياض , وهو نادر الوجود .
قال التبريزي : إنها كانت تتعجب من كتابي عند رؤيته حتى كأنها تنظر على مالا يوجد , كالغراب الأعصم و وجه تعجبها أنه سافر عنها حتى يئست منه , فلما نظرت إلى كتابه أكثرت النظر شغفاً به لا عجباً حقيقة .
قال ابن جني : شبه البياض الذي بين الأسطر بالبياض في الغراب الأعصم .

وتَلْثِمُهُ حتى أصارَ مِدادُهُ.............مَحاجِرَ عَيْنَيْها وأنْيابَها سُحْمَا
ــ المحاجر : ما حول العينين .
ــ سحماً : سوداً .
يقول : لم تزل تقبل كتابي و تضعه على عينها حتى صارت أنيابها وما حول عينيها سواداُ بمداده أي حبره هذا .

رَقَا دَمْعُها الجاري وجَفّتْ جفونها.........وفارَقَ حُبّي قَلبَها بَعدمَا أدمَى
ــ رقا : أصله رقأ بالهمزة , ولكنه لينه للضرورة , ومعناه : انقطع .
يقول : لما ماتت انقطع ما كان يجري من دمعها على فراقي و يبست جفونها عن الدمع و سليت عني بعدما أدمى حبي قلبها في حياتها .

بواسطة

ولم يُسْلِها إلاّ المَنَايا وإنّمَا..........أشَدُّ منَ السُّقمِ الذي أذهَبَ السُّقْما

ــ السقم : المرض .
يقول : لم يسلها عني إلا الموت و قد ذهب به ما نالها من السقم جزعاً علي ّ , و لكن الذي أذهب ذلك السقم كان أشد عليها من السقم .

طَلَبْتُ لها حَظّاً فَفاتَتْ وفاتَني.........وقد رَضِيَتْ بي لو رَضيتُ بها قِسْمَا
يقول : إنما سافرت و فارقتها لأطلب لها حظاً منم الدنيا ففاتتني هي بموتها وفاتني ذلك الحظ لأني لم أدركه و كانت رضيت بي حظاً من الدنيا لو كنت أنا قد رضيتها حظاً لي .

فأصْبَحتُ أسْتَسقي الغَمامَ لقَبرِها.......وقد كنْتُ أستَسقي الوَغى والقنا الصُّمّا
ــ أستسقي : طلب السقيا .
ــ الغمام : السحاب .
ــ الوغى : الحرب .
ــ القنا : الرماح .
ــ الصم : الصلاب .
يقول : بعد أن كنت أستسقي الحرب و الرماج دماء الأعداء صرت أستسقي السحاب قبرها فأقول : سقى الله قبرها ــ على عادة العرب في الدعاء للقبور بسقيا السماء ــ يعني تركت الحرب وجداً بها واشتغلت بالدعاء لها .

وكنتُ قُبَيلَ الموْتِ أستَعظِمُ النّوَى........فقد صارَتِ الصّغَرى التي كانتِ العظمى
ــ قبيل : تصغير قبل .
ــ النوى : البعد .
يقول : كنت قبل موتها أستعظم فراقها فلما ماتت صارت حادثة الفراق صغيرة وكانت عظيمة , يعني أن موتها أعظم من فراقها .

هَبيني أخذتُ الثأرَ فيكِ منَ العِدَى ........ فكيفَ بأخذِ الثّأرِ فيكِ من الحُمّى
يقول : اجعليني و احسبيني بمنزلة من أخذ ثأرك من الأعداء لو قتلوك فكيف آخذ ثأرك من العلة التي قتلك , وهي العدو الذي لا سبيل إليه .

وما انسَدّتِ الدّنْيا عليّ لضِيقِهَا ........ ولكنَّ طَرْفاً لا أراكِ بهِ أعمَى
يقول : أنه قد صار لفقدها كالأعمى فانسدت عليه المسالك في ذلك , لا لأن الدنيا قد ضاقت .

فَوَا أسَفا ألاّ أُكِبَّ مُقَبِّلاً.........لرَأسِكِ والصّدْرِ اللّذَيْ مُلِئا حزْمَا
ــ أكب : مثل انكب : أي انحنى على وجهه . 
ــ اللذي : أراد اللذين , فحذف النون لطول الاسم بالصلة .
يقول : ما أشد حزني أن لا أكب عليك مقبلاً راسك وصدرك اللذين ملئا حزامة وعقلاً , يتأسف لغيبته لدى وفاتها وأنه لم يودعها قبل دفنها .

وألاّ أُلاقي روحَكِ الطّيّبَ الذي..........كأنّ ذكيّ المِسكِ كانَ له جسمَا
يقول : وا أسفي أني لا ألقى روحك الطاهر الذي كأن جسمه ــ أي جسم ذلك الروح ــ من المسك الذكي الشديد الرائحة .

إذا لم تجد أجابة أو كانت الإجابة غير صحيحة

 رجاءآ أضغط علي زر علق أسفل السؤال وأترك لنا تعليقآ تنبهنا فيه

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 إجابة
0 تصويتات
0 إجابة
أهلآ بكم زورانـا الـكرام في موقع فــزورة حيث نقدم اليكم كافة حلول الالغاز والالعاب والـشروحات والـدروس التـعليمـية وجميع الاسئلة العامة
...